Banner

المشاكل الصعبة فى التجميل تجد حلاً مقنعاً الليزر " الفراكسيل " ... تقنية جديدة جديرة بالاهتمام

Pat3_2treatments_Drosnerهناك العديد من المشاكل التى تواجه جراح التجميل ويعجز التدخل الجراحى عن حلها .. بينما لا توجد طرق غير جراحية مقنعة للحصول على حل مرض لها مثل ..

  • ندبات ما بعد حبوب الشباب خاصة فى الجلد الأغمق والأسمك والأكثر دهنية مثل المنطقة العربية
  • آثار الجروح القديمة خاصة فى منطقة الوجه
  •   ترهلات الوجه والرقبة خاصة حول العينين والجفون والرقبة ومنطقة الديكولتيه خاصة فى مراحلها المبكرة التى لا تستدعى جراحة للشد ويكون تكرار الحقن بالبوتوكس والمواد المالئة عبء ومرهق للشخص
  •   خطوط وتشققات الجلد بعد زيادة الوزن او الحمـل وهو ما يعــــــرف " بالسترتس ماركس " وهى منتشرة وصعبة الحل
  • بقع الجلد الداكنة من التعرض للشمس ومن تقدم العمر خاصة فى الوجه وظهر اليدين
  • الكلف والتصبغ الجلدى فى الوجه خاصة بعد الحمل وفى منتصف العمر فى العديد من الناس
  • آثار الحروق وتشوهات الحروق فى الوجه واليدين والأطراف والجسم بوجه عام

 

هل أعطى جهاز الليزر الفراكسيل نتائج جيده فى هذه الحالات ؟

فى سابقة فريده حصل هذا الجهاز الأمريكى الصنع على موافقة هيئة الأغذية والأدوية الأمريكية FDA - وهى أعلى هيئة رقابية فى العالم - سبع مرات مختلفة وكل مرة لعلاج واحدة من هذه المشاكل .. المعنى انه خضع لدراسات طويلة وأبحاث مرهقة فى كل مرة حتى يحصل على موافقة الـ FDA وهذا يعنى ضمان وجودة النتائج العلاجية للجهاز

ما الذى جعل هذه التقنية تتفوق على باقى تقنيات الليزر ؟

دعنا أولاً نتحدث عن الليزر التقليدى الذى يمكن ان يتعامل مع مثل المشاكل الصعبة التى تحدثنا عنها ..

الليزر التقليدى فى تعامله مع مثل هذه الأمراض العميقة فى الجلد يتسبب فى ازالة الطبقة السطحية للجلد بالكامل ويترك المنطقة المعالجة على هيئة " جلطة " فى الجلد تخرج منها السوائل بعد حوالى اسبوعين وتبقى الجلد بعدها على لون أحمر حوالى شهرين مع تحفظات شديده فى التعرض للشمس مما يمثل عبء كبير على مستخدمى الليزر للوصول إلى نتيجة جيده

لا ننسى أيضاً أن نوعية الجلد فى المنطقة العربية بوجه عام أغمق وأسمك من البشرة الأوروبية مما يقلل من نجاح استخدام الليزر العلاجى التقليدى

اذن فالليزر الفراكسيل لا يحتاج إلى احتياطات بعد الجلسة ؟

بالتأكيد ..فيمكن من ثانى يوم ممارسة الحياة بشكل طبيعى ووضع المكياج والتعرض للشمس مع وضع الواقى المناسب بالطبع كما ان نتائجه فى البشرة الداكنة ممتازة وهو لذلك يعتبر ثورة فى مجال التجميل

نريد أن نفهم أكثر عن الاختلاف بين الليزر الفراكسيل والليزر الجراحى التقليدى ؟
  • الليزر الفراكسيل هو جيل جديد من الليزر يعتمد على تقنية الماسح الضوئى

هذا الماسح يسمح بإخراج أشعة الليزر بطريقة تتجاهل وتحمى الطبقة السطحية من الجلد وتتعامل فقط مع الطبقات الأعمق حيث تحفزالخلايا على تخليق كولاجين وخلايا جديدة للجلد ، والأشعة عند خروجها من الماسح فانها تخرج بطريقة تؤدى إلى احداث آلاف الثقوب الدقيقة ( لا ترى بالعين المجردة ) فى المنطقة المعالجة .

إذن هناك مساحات متناهية فى الصغر ( بين آلاف الثقوب الدقيقة ) من خلايا الجلد لم تتأثر بالأشعة وهى التى تعمل كمحفز لسرعة الالتئام وبالتالى نصل الى نتائج الليزر الجراحى التقليدى بدون تعرض لمشاكلة وفى وقت قصير جداً

كيف يتم عمل الجلسات وما الذى يحدث بعدها ؟

يتم وضع كريم مخدر موضعى قبل الجلسة بنصف ساعة تقريباً ، ثم يتم ضبط احداثيات الجهاز بناءً على خبرة الطبيب طبقاً لمعطيات كل حالة

الجلسة تستغرق من 10 الى 20 دقيقة وبدون آلم يذكر ، بعدها يكون الشعور كما لو ان الشخص تعرض للشمس لحوالى ساعتين ، ويصاحبه احمرار طفيف بالوجه يستمر من يومان الى خمسة على الأكثر .. استخدام بعض الكريمات وواقى مناسب من الشمس لمدة اسبوع يجعل الأمور تسير بطريقة طبيعية خلالها تتكون طبقة جديدة فى أعماق الجلد بالتدريج مع قشور كالنخالة من خلايا الجلد الميتة على مدى 3 أسابيع بعد الجلسة ، ويمكن تكرار الجلسة بعد 3 أسابيع ويكون التكرار بناءً على كل حاله من 2-4 جلسات فى الأغلب

البروفيسور أحمد عادل نور الدين اول من ادخل الحقن المذيبة للدهون فى مصر ورائد زراعة الشعر الطبيعى وخبير الخيوط الفرنسية ومعروف عن سيادتكم البحث الدؤوب عن كل ما هو جديد فى مجال التجميل واقتناء احدث التقنيات فى ذلك المجال .. هل ذلك ثورة على عالم التجميل التقليدى .؟

العكس تماما فجراح التجميل الخبير لابد ان يملك كل الأدوات فلابد ان يدرك تماما جميع معادلات التجميل واقصر وافضل الطرق اليها موفرا للمريض الأمان الكامل فالنظرة الحديثة والعالمية فى عالم التجميل ان نبتعد بقدر الامكان عن الجراحات لذلك ظهرت الحقن المذيبة للدهون ، وظهر البوتوكس ، والميزوثيرابى، وظهر الفراكسيل .. ولكن هذا لا ينفى ان هناك حالات لا يصلح معها سوى الجراحة بمعنى ادق ان طوحاتنا ليس لها حدود وسعينا ان نمتلك كل ما هو جديد لتحقيق حلم الجمال لكل من يسعى اليه والفاصل فى النهاية هى الحالة التى امامى فهى التى تفرض اى الطرق افضل ... فالجراح يمتاز انه يمتلك تقديم الوسائل الاخرى المعالجة سواء جراحية أو غير جراحية وذلك يمكنه من الحياد عند اختيار ما يناسب كل حالة ومدى نجاح كل وسيلة

 
Banner
استطلاعات الرأي
ما رأيك في محتوى موقع دريم كلينك ؟
 
Follow us on

Facebook
YouTube

المجلة
مقالات
التجفيف الحراري للغضروف(د. محمد رشيد)
التجفيف الحراري للغضروف تعد عملية التجفيف ا...
الحجامة كمان وكمان
وصلتنى ردود كثيرة عنيفة ومتشنجة رداً على ما...